إطلاق اسم المناضلتين شريفة الفياش وأم السعد يحي على أنهج بالمطوية

بمبادرة من #الكريديف وبالتنسيق مع جمعية مهرجان العين للتنمية والثقافة بالمطوية والمشرفين/ ات على بلدية المطوية تم إطلاق اسم المناضلتين شريفة الفياش وأم السعد يحي على أنهج بالمنطقة تخليدا للذاكرة النسائية كما تم تسمية نهج ثالث باسم الأديب سمير العيادي.

وحتى لا ننسى 


📍- شريفة الفياش -
ولدت شريفة بنت محمد بن علي الفياش في قرية المطوية سنة 1906 وتوفيت سنة 1994.
شاركت في أهم المظاهرات في فترة الكفاح المسلح منها مظاهرة 1952 ومظاهرة 1958 وتنقلت للمدن لتقوم بعملية التنسيق مع بقية المناضلات وتعرضت إلى رصاصة اخترقت خدها الأيمن
وأسقطت جميع أسنانها.


📍- أم السعد يحي -
ولدت أم السعد يحي بالمطوية سنة 1898 وتوفيت سنة 1972
جعلت من منزلها الكائن بنهج سيدي العطاوي بجهة باب سويقة مركزا للاجتماعات السرية لمناضلي الحزب وملجأ للثوار ومخزنا للأسلحة.
وكان منزلها ملجأ للمناضلين في فترة العمل السري منهم الحبيب بورقيبة.
في الذكرى العشرين للاستقلال قام الزعيم بورقيبة بمنحها وسام الاستقلال.
المصدر : ورقات من تاريخ المرأة في المصوية، منشورات جمعية مهرجان العين للتنمية والثقافة بالمطوية، الدورة 27 أوت 2019

Top